afterheader desktop

afterheader desktop

after Header Mobile

after Header Mobile

مصلحة النساء والتوليد بالمستشفى الجهوي مولاي الحسن بن المهدي على صفيح ساخن ونقابة تدعوا للاحتجاج

الصحراء لايف : العيون


تعيش مصلحة النساء والتوليد بالمستشفى الجهوي مولاي الحسن بن المهدي احتقانا جراء تصاعد مشاعر التذمر من طرف القابلات بسبب ما وصفوه بالأوضاع الكارثية والظروف المزرية التي يعانون منها والتي تهدد صحتهم وصحة النساء الحوامل.


وقد توصل الموقع بشكايتين موقعتين من طرف القابلات العاملات بالمصلحة المذكورة مرسلتين إلى مندوب وزارة الصحة والحماية الاجتماعية بالعيون،  تدعو من خلالها القابلات المسؤول المذكور إلى التدخل العاجل لإرجاع الأمور إلى سكتها الصحيحة. بالإضافة إلى ذلك توصل الموقع بصور توضح بجلاء الوضعية الكارتية التي تعيشها المصلحة والتي تستدعي تدخلا عاجلا من طرف المسؤول عن القطاع الصحي بالعيون.


وقد أوضح سفيان البرنوسي الكاتب الإقليمي للجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب أن الوضعية التي تعيشها مصلحة النساء والتوليد يتحمل مسؤوليتها مندوب وزارة الصحة بالعيون بحكم أن الجامعة قد نبهت في الكثير من المناسبات إلى العديد من الاختلالات التي يعيشها المستشفى بدءا من التضييق على المناضلات ومناضلي الجامعة الذين يعبرون عن سخطهم بوسائل مشروعة ، والتستر على بعض القابلات المتغيبات ومحاولة تنقيلهم بطرق غير قانونية خارج المستشفى بتواطئ مع مندوب وزارة الصحة والحماية الاجتماعية ناهيك عن العديد من الخروقات التي تشهدها عمليات فتح مناصب شاغرة بالمراكز الصحية والتي يعمد المسؤول المذكور على تفصيل معايير الانتقاء لتلائم أشخاص معينين دون احترام للدورية رقم 31 المتعلقة بالحركة الانتقالية.

والغريب في الأمر، يضيف المتحدث، أن المسؤول الإداري المذكور يدفع بكل الوسائل المتاحة،  وقبل انتهاء عهدته الزمنية التي ستنتهي يوم 13 من الشهر الحالي،  لتنقيل قابلة إلتحقت حديثا بالمستشفى الجهوي من خلال إلغاء شرط استكمال سنة كاملة في المقر الجديد وهو المعيار الذي لا ينطبق على المرشحة، بالاضافة إلى كون منصب منشطي البرامج الصحية ليس بمنصب مسؤولية وينطبق عليه ما ينطبق على جميع المناصب الشاغرة الأخرى والتي تستوجب احتساب المعدل وعليه يتم ترتيب جميع المترشحات.

 

وقد نبهنا كجامعة السيد مندوب وزارة الصحة إلى هذه الاختلالات إلا أنه لا زال يصر على الاستمرار في هذه التنقيلات المشبوهة والتي تثبط من عزيمة القابلات العاملات بالمستشفى كون حقوقهم المشروعة تتعرض للتنكيل والهضم من طرف مسؤول إداري بقبعة نقابية مخفية.


ويختم المسؤول النقابي قوله بأن المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للصحة وبتنسيق مع المكتب الوطني للجامعة سيعقد اجتماعا موسعا يوم الجمعة المقبل من أجل الاعداد لوقفة إقليمية أمام المعهد العالي للمهن التمريضية وتقنيات الصحة تزامنا مع تاريخ المقابلات الشفوية التي ستجرى للمتبارين حول هاته المناصب الشاغرة.

 



banner ocp
تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد